روايه ثلج

By | 12:23 ص Leave a Comment
http://www.sotakhr.com/2006/uploads/pics/ktab_01.jpg
اورهان باموك الذى نال عدة جوائز فى الخارج بينها جائزة السلام التى يقدمها اتحاد الناشرين الالمان فى تشرين الاول/اكتوبر 2005 وجائزة فرنسية اخرى للرواية الاجنبية عن السنة نفسها، يعالج فى مؤلفاته التى ترجمت الى حوالى عشرين لغة، التجاذب فى المجتمع بين الشرق والغرب.وتتمحور مؤلفاته حول الجهود العلمانية لتركيا من اجل الانضمام الى الاتحاد الاوروبى والتجاذب الذى يرافق هذه الخطوة المفتعلة نحو الغرب والذى يكون مؤلما فى غالب الاحيان بالنسبة للمجتمع والافراد على حد سواء. 
ويعتبره منتقدوه فى تركيا مرتدا بسبب تصريحاته حول مواضيع اعتبرت لفترة طويلة من المحرمات فى البلاد مثل المشكلتين الارمنية والكردية. وتمت ملاحقته قضائيا امام القضاء التركى بسبب الاهانة الواضحة للامة التركية وهى جريمة يعاقب عليها القانون بالسجن ما بين ستة اشهر وثلاث سنوات. وتعرض لتهديدات بالقتل كما صدر امر فى احد اقاليم غرب تركيا باحراق كتبه. الا ان هذا الامر لم ينفذ بضغوط من الحكومة التركية الحريصة على عدم تشويه صورتها امام العالم قبل بدء مفاوضاتها للانضمام الى الاتحاد الاوروبي. وتم التخلى عن الملاحقات القضائية بحق باموك فى نهاية المطاف فى مطلع العام 2006. 

وقال باموك الذى يعتبر نفسه كاتبا يتطرق الى المواضيع السياسية اننى ادعم ترشيح تركيا للانضمام الى الاتحاد الاوروبى لكن لا يمكننى القول لخصوم تركيا ليس من شأنكم ما اذا كانوا يحاكموننى ام لا. وفجأة اجد نفسى عالقا فى الوسط، انه عبء”. وقد ولد باموك فى 7 حزيران/يونيو 1952 فى عائلة ميسورة ذات ثقافة فرنسية، واوقف دراسته فى الهندسة المعمارية حين كان فى الثالثة والعشرين من العمر لكى ينصرف الى الادب. وبعد سبعة اعوام نشر اول رواية له جودت بك وابناؤه”. وتصاعدت حدة الانتقادات ضده بعد رفضه فى العام 1998 قبول لقب فنان دولة بعدما اصبح انذاك الكاتب الاول فى تركيا مع تسجيله مبيعات قياسية.

0 التعليقات:

إرسال تعليق


ملآحظه لزوآر مدونتي : مفتوح التعليق للجميع بالضغط على اختيار الهويه غير معروف