حلم

By | 7:44 م Leave a Comment

Is there anyone doesn’t have a dream?
I don’t think so. I mean we have different dreams, different goals. Just because dreams are free for anyone.
It doesn’t matter if you are rich or poor, young or old, good or bad, male or female.
You must have a dream, to know why you are in this Life!
One is looking to get high grades. Other one may want to buy a car. Third want to get a wife
as he wishes in his dreams!
Wow, it sounds great. We could find beauty in these dreams when we do a
lot of stuff to make them true.
We may even change ourselves and things around us just to see our dreams coming true.
But, did you think with yourself, and dreamed about Heaven ?
Did you make it the first one in your list?
Did you try to do anything to achieve it?
Did you ever draw a way or a line or steps of how to get there ?
In fact, dreams in “Dunia” may easily don’t come true, for one reason : You may die
before it comes as you planned.
Does anyone know at the coming moment where he/she will be ?
I’m not telling you don’t plan for your life! But plan for
” Akhira ” as well as your “Dunia” life..
Every morning, bring a paper. Ask yourself : what do I have to do to achieve the Heaven?
Wishing you happy dreams and lives.


هل هنالك أيّ شخصٍ لا يملك حلماً ؟
لا أعتقد ذلك أعني أن لكلٍ منا أحلاماً مختلفة ، أهدافاً مختلفة ، فقط لأن الأحلام مجانيّةٌ للجميع .
لا يهم كونك غنيّاً أو فقيراً ، صغيراً أو كبيراً ، صالحاً كنت أو سيئاً ، ذكراً أو أنثى ..
يجب أن تطمح إلى حلم ، لتدرك مغزى وجودك في هذه الحياة
أحدٌ يحلم بنيلِ درجاتٍ عالية ، آخر يحلم بشراء سيارة ، وثالثٌ يحلم بزوجةٍ تصونه .
كما يتمنى بأحلامه !
رائع ! تبدو الأحلام كبيرة . يكمن الجمال في هذه الأحلام عندما نفعل
الكثير من الاشياء لجعلها حقيقة .
قد نغيّر أنفسنا حتى والأشياء من حولنا ، كي نرى أحلامنا تتحقق
ولكن ، هل فكرت مع نفسك ، و حلُمت بالجنّة ؟
هل صدّرته قائمة أمانيك ؟
هل حاولت فعل أي شيء لتحقيق ذلك ؟
هل أمضيت الوقت في رسم الطريق و الخطوات لكيفية الوصول الى هناك ؟
في الواقع ،أحلامنا قد لا تتحقق بسهولةٍ في الدنيا ، لسبب واحد : هو أنك قد تموت
قبل أن تأتي كما خططت .
أ تعلم في هذه اللحظة القادمة أين تكون ؟
لا أقول لك لا تخطط لحياتك ! ولكن خطط لآخرتك كما تخطط لدنياك !
كلّ صباحٍ ، أحضر ورقة ، و اسأل نفسك : ما الذي عليّ فعله اليوم للوصول للجنّة ؟
امانيّ للجميع بحياةٍ ، و ” أحلامٍ ” سعيدة

0 التعليقات:

إرسال تعليق


ملآحظه لزوآر مدونتي : مفتوح التعليق للجميع بالضغط على اختيار الهويه غير معروف